Text Size

الأربعاء, كانون2/يناير 16, 2019

   65x100بوريس وغليب (في المعمودية رومانوس وداود - نهاية القرن العاشر وبداية القرن الحادي عشر) الأميران الحسنا العبادة (الصابران على الآلام٭) هما باكورة القديسين الروس وأول من أعلنت قداستهما في الكنيسة الروسية وهما قدّيسان في كنيسة القسطنطينية أيضاً.

اِقرأ المزيد...

المجموعة: قدّيسو روسيا

Alip 68x100أقدم أليبيوس الطوباوي على دراسة فن كتابة الإيقونات بناء على مشيئة والديه على عهد الأمير التقي فسيفولود ياروسلافيتش والهيجومينوس نيكون رئيس الدير عندما شاءت إرادة الله ووالدته الكلية الطهارة أن يصل في المركب رسّامو الإيقونات من القسطنطينية لتزيين كنيسة دير المغاور، كما هو مكتوب في رسالة سيمون أسقف سوزدال الذي وصف معجزة كبيرة من الله.

اِقرأ المزيد...

المجموعة: قدّيسو روسيا

Foto Agaput 68x100في عهد أبينا القديس أنطونيوس جاء إلى الدير رجل من كييف اسمه أغابيتوس ليدخل حياة الرهبنة، فكان يتشبّه بأنطونيوس في حياته الملائكية إذ كان شاهداً على أعماله. من المعروف أنه كان يخفي قداسته عند علاج المرضى، فكان يقدّم طعامه لهم وهم يظنّون أنهم يتناولونه كوسيلة علاج بينما كانوا يشفون بصلواته.

اِقرأ المزيد...

المجموعة: قدّيسو روسيا

الصفحة 2 من 2